بيان صادر عن مكتب وزير الاتصالات جمال الجراح

 

 

بيان صادر عن وزارة الإتصالات

 

عقد وزير الاتصالات جمال الجراح اجتماعا بالامس في مكتبه في الوزارة، مع وفد من حملة "سكر خطك" وتم النقاش خلاله حول عدد من الافكار التي طرحها الشبان.

وهنا، يهم مكتب وزير الاتصالات ايضاح ما يلي:

اولا: تم تحديد موعد لهذا الاجتماع وابلاغ المعنيين به دون ذكر امكانية حضور ممثلين عن الشركتين، كما يدعي البعض.

ثانيا: خلال انعقاد الاجتماع امس استغربنا ورود تغريدة "شكلها شعيرة" عبر حساب تويتر لأحد ناشطي الحملة (كان مشاركا في الاجتماع)، وذلك بالرغم من تحديد موعد من قبل وزير الاتصالات لوفد من الحملة مع مندوب من شركة "تاتش" عند الرابعة من بعد ظهر الجمعة المقبل، بناء لطلبهم بأن يكون اللقاء قبل يوم الاحد، على ان يليه لقاء آخر مع مندوب عن شركة "الفا".

ثالثا: واذ فوجئنا بالبيان الذي يدعو الى اقفال الخطوط واللجوء الى الاعتصام من جديد، وهذا ان دل على شيء يدل على عدم جدية هؤلاء الاشخاص ويؤشر الى نوايا غير سليمة وشعبوية غير مسؤولة.

ونؤكد ان عملنا في وزارة الاتصالات كان ولا يزال جديا وبنية صادقة منذ اليوم الاول للوصول الى حل يرضي الجميع ضمن الرؤية التي نعتمدها للنهوض بقطاع الاتصالات.

رابعا: بناء عليه، الغي الاجتماع الذي كان من المفترض ان يتم الجمعة المقبل مع مندوب شركة تاتش، لأننا لم ولن نرضخ للابتزاز.

الوزارة في الصحافة