كلمة الوزير جمال الجراح خلال إجتماع مؤتمر القمة الإقتصادية والإجتماعية الذي عقد في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة بتاريخ ٢٠ كانون الاول ٢٠١٨

كلمة الوزير جمال الجراح خلال إجتماع مؤتمر القمة الإقتصادية والإجتماعية الذي عقد في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة بتاريخ ٢٠ كانون الاول ٢٠١٨

نقل الوزير جمال الجراح تحيات فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ودولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري ، وعبر عن سعادتهِ بإستضافة القمة العربية التنموية الإقتصادية والإجتماعية في لبنان ورحب بالإخوة العرب في ربوعه .

وأكد الجراح على حرص لبنان على ان يكون مستوى التعاون العربي وخاصة في الموضوع الإقتصادي والإجتماعي بإعلى وأفضل مستوياته .

وأضاف : إننا قادرون جميعاً بتعاوننا وتنسيقنا وتبادل خبراتنا وتحديد وظائفنا الإقتصادية تحقيق الرخاء والنمو لمجتمعاتنا ولشعوبنا كافة .

 

وتابع الوزير الجراح : لقد بادرت الحكومة اللبنانية برئاسة الشهيد رفيق الحريري في العام ١٩٩٤ بطرح رؤية التكامل الإقتصادي العربي حيث يكون لكل دولة عربية وظيفة إقتصادية محددة قائمة على ما تملك هذه الدولة او تلك من الموارد الطبيعية والإمكانيات البشرية والخبرات اللازمة التي تؤدي الى مستوى عالٍ من الإنتاج والجودة الازمه ، وتلبي حاجاتها وحاجات الدول العربية الاُخرى وتخفيض مستوى التنافس الى الحد الأدنى .

 

وأردف الجراح : إن هناك عدداً من الدول العربية ونتيجة للأزمات والحروب التي عاشتها في السنوات الأخيره ، حيث إنخفض مستوى النمو الاقتصادي فيها الى الحد الأدنى وبدأت تواجهه صعوبات إقتصادية ومالية كبيرة مما انعكس على مستوى المعيشة فيها وأدى الى أزمات إجتماعية وإنسانية خطيرة قادت في بعض الأحيان الى ثورات وإضطرابات زادت من حدة وصعوبة أوضاعها الإقتصادية والمالية .

وأضاف الوزير الجراح : لقد بات لزاماً علينا أن نخطو خطوات جدية بإتجاه إنتاج واقع إقتصادي مختلف قائم على رؤية عصرية واضحة آخذين بعين الإعتبار التطورات العلمية والإبتكارات التقنية الحديثة مستفيدين مما نمتلك من ثروات طبيعية وإمكانيات بشرية تحقق من خلالها تقدماً واستقراراً إقتصادياً يجنبان المزيد من الأزمات ويحققان الرخاء لدولنا وشعوبنا.

وشدد الجراح على ان أنعقاد القمة العربية التنموية في لبنان الشهر القادم سيتيح للجميع فرصة مناسبة رغم الظروف السياسية التي نمر بها لصياغة خطة عربية شاملة عنوانها إنقاذ إقتصادنا من التدهور والإنزلاق الى مستويات خطيرة  ستؤدي حتماً الى مزيد من التعقيدات والإزمات المعيشية والإجتماعية .

 

كما اعتبر الجراح إن تفعيل إتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى تساعد بشكل أساسي في تجاوز أزماتنا العميقة وزيادة تجارتنا البينية التي حتماً ستنعكس إيجاباً على إقتصادتنا العربية .

  واكمل الوزير جمال الجراح : ان لبنان قام بتعميم مواعيد القمة بعد ان تم تعديلها بناء على طلب تأجيل الإجتماع الوزاري ورد من قبل الجمهورية التونسية بإسم خمس دول مغاربية بحيث أصبحت الإجتماعات على مستوى كبار المسؤولين يوم" الخميس ١٧ كانون الثاني ٢٠١٩"

والإجتماعات على المستوى الوزاري نهار يوم "الجمعة ١٨ كانون الثاني ٢٠١٩ " ، ومؤتمر القمة التنموية  بتاريخ "٢٠ كانون الثاني ٢٠١٩

وختم الجراح : أتوجه بالشكر العميق الى جمهورية مصر العربية والأمين العام لجامعة الدول العربية الاستاذ الدكتور "أحمد أبو الغيط " والأمناء العامين والمساعدين على كل الجهد المبذول ، وأخص بالذكر سعادة السفيرة " د.هيفاء أبو غزاله " على النجاح الذي تحقق في كل من منتدى الشباب ومنتدى المجتمع المدني في القاهرة والذي أنعقد على هامش القمة ، كذلك جميع العاملين في الجامعة العربية على كل ما يفعلون في سبيل إنعقاد هذه القمة وتوفير سبيل نجاحها ، آملين من الله أن يسدد خطاكم وخطانا في سبيل رخاء وإستقرار دولنا وتقدمها